مقربو وعارفو بشار لـ بلومبرغ: بشار يفتقر للرؤية السياسية، ولا يمارس السلطة، ويتصرف كنبي موحى له ويؤمن بالقسوة بعيدا عن العاطفة

 سوريون نت:

كشفت لقاءات أجرتها ” بلومبيرغ” مع مقربين من رئيس النظام السوري بشار الأسد وتحديدا مع كاتب سيرة والده باتريك سيل وكذلك مع دافيد ليش وهو من كتب سيرته الشخصية بالإضافة إلى صديقه القديم أيمن عبد النور عن شخصية بشار الأسد وكيفية تصرفه إزاء الأوضاع وكأنه يعيش في عالم آخر

اجرى مراسلا وكالة الانباء العالمية ” بلومبيرغ ” السيد مسعود درحلي وكارولين الكسندر عدداً من اللقاءات مع اشخاص يعرفون بشار الاسد عن قرب او ممن التقوا به لعدة مرات
– د.دافيد ليش وهو من كتب السيرة الذاتية للرئيس بشار الاسد والمدرجة ادناه ويلتقيه منذ عدة سنوات بمعدل اربع مرات سنويا ” هناك ادلة ان قوى اخرى غير قوات الاسد تتضمن المخابرات والشرطة السرية يقومون باتخاذ القرارات المتعلقة باستخدام القوة والعنف , السلطة في اعلى الهرم بسوريا مجزئة فبينما بشار هو بالتاكيد يسيطر ومسؤول عن كالتصرفات ولكن هناك اقطاعيات في السلطة تتصرف من تلقاء ذاتها اذا ما تعرضت مناطق نفوذها للخطر ” .
وتابع البروفسور ليش ” انه خبر ذلك عندما تم توقيفه عام 2007 عندما كان بزيارة لدمشق للقاء الرئيس وقد قال لبشارالاسد انه بحاجة لان يكون اكثر سيطرة على المخابرات لانها يمكن ان تنقلب عليه هو شخصياً ” .
-باتريك سيل كاتب السيرة الذاتية لحافظ الاسد يقول ” ينقص بشار الاسد الرؤية السياسية وهو يتصرف بطريقة لا نفع فيها وخطاباته يرثى لها ومقابلاته ضعيفة , لقد ورث بشار رئاسة جمهورية قوية ولكنه لا يبدو يمارس السلطة ” .
– روبرت دانين من مجلس العلاقات الدولية بواشنطن والذي قابل بشارالاسد مرتين ” في المرتين كان بشار الاسد يتصف بهدوء غريب عندما يواجه بالادعاءات عن القسوة والعنف الذي يمارسه نظامه , معظم البشر كانت ستدافع بقوة ضد اتهامها بالقتل والتعذيب وممارسة ارهاب الدولة ولكن بشار كانت ردوده باردة وخفيفة وكاننا نسأله لماذا لم يدفع تذكرة ايقاف سيارته في الباركينغ؟ ”
– ايمن عبد النور ” الشاب الخجول الناعم تحول بعد وفاة باسل الاسد للانخراط بالقوات المسلحة وبناء الذات واللياقة البدنية والتي كانت الخطوات الاولى بتغيير كبير في شخصيته حيث اصبح اكثر ثقة بنفسه واكثر جرأة كضابط عسكري ولكن بعد تسلمه الرئاسة وامطاره من قبل مرؤوسيه بتضخيمه واصباغ عليه صفات غير موجودة الا بما ندر من البشر اصبح شخص مختلف تماما كانه مختار من الله ليحكم سوريا واصبح يعتقد انه بمثابة نبي وبدأ ببناء عالمه الخاص , حيث اصبح من الممنوعات التحدث امامه او مراسلته باي كلمات ذات بعد عاطفي او انساني مبكي لان الرئيس لا يجب ان يتخذ قرراته اعتماداً على العواطف ويجب ان يكون بارد وقراراته محسوبة ومنفصل عن الواقع ” .

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s